الأهليرئيسي

رضوان: تصعيد لاعبي «٢٠٠١» للفريق الأول نجاح كبير لقطاع الناشئين

ياسر رضوان، المدير الفني لفريق الناشئين لكرة القدم بالنادي الأهلي مواليد ٢٠٠١، أكد أن الفريق يقدم مستويات مميزة خلال المباريات الودية التي يخوضها في فترة الإعداد للموسم الجديد، مشيرًا إلى أن هناك التزامًا كبيرًا من اللاعبين، وأن الجميع يسعى لإثبات قدراته وأحقيته بارتداء قميص الأهلي.

أوضح رضوان أنه وجد صعوبة كبيرة في دمج فريقي ٢٠٠١ و٢٠٠٢ معًا، مشددًا على أنه لم يعتمد على تقارير الموسم الماضي، بل منح كل لاعب فرصته كاملة، واختبر جميع اللاعبين لوقت كافٍ.

مدرب الأهلي أشار إلى أنه لا يهتم بالنتائج خلال المباريات الودية بقدر ما يهتم بتقديم أداء مميز، وأن يتحلى جميع اللاعبين بالالتزام الفني والانتظام التكتيكي داخل الملعب، مؤكدًا أنه يعقد محاضرات بالفيديو مع اللاعبين باستمرار للتركيز على تلافي جميع الأخطاء.

وأشاد رضوان بوجود التشيكي مايكل بروكيش مديرًا فنيًّا لقطاع الناشئين، مؤكدًا أنه يستمع له دائمًا ويستفيد منه بشكل كبير في النواحي الفنية والتكتيكية، فضلًا عن الخبرات التي ينقلها للاعبين.

وتعليقًا على تصعيد عدد من لاعبي فريق ٢٠٠١ إلى الفريق الأول، أكد رضوان أن ذلك يعد نجاحًا كبيرًا لقطاع الناشئين بشكل عام، وأن وجود هؤلاء اللاعبين في ملعب التتش سيمنحهم خبرات كثيرة، كما يعطي حافزًا كبيرًا لزملائهم من أجل الظهور دائمًا بشكل جيد للحصول على فرصة مماثلة، مؤكدًا أنه سيستفيد منهم بشكل كبير خلال مباريات بطولة الجمهورية التي استعد لها الفريق جيدًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
ahly family

مجانى
عرض