أخبار عاجلهالفريق الأولالكرة المصرية

تفاصيل جديدة .. حول سرقة كأس الأمم الافريقية من داخل الجبلاية

كشف مصدر مطلع داخل اتحاد الكرة عن تفاصيل جديدة بشأن ضياع كأس أمم أفريقيا وبقية المقتنيات فى الجبلاية  التى ضاعت فى حريق الاتحاد الشهير.

كان مبنى الجبلاية فى الجزيرة تعرض للحريق فى عام ٢٠١٣ فى عهد جمال علام رئيس اتحاد الكرة السابق وتسبب الحريق في ضياع الكئوس والعديد من المقتنيات المهمة بالاتحاد.

وقال المصدر ذاته إن اللجنة الخماسية الجديدة منذ تكليفها ومرور عام على تواجدها داخل الجبلاية لم تتطرق إلى استرداد كأس أمم أفريقيا وبقية المقتنيات التى تعرضت للحريق عام ٢٠١٣.

تابع: اللجنة الخماسية المؤقتة في الجبلاية لدى طرح الاستعداد للاحتفال بالمؤية للجبلاية تم إقتراح وضع الكؤوس فى البهو الخاص بالاتحاد حيث انه يعتبر واجهة الاتحاد.

أشار إلى أن وليد العطار القائم بأعمال المدير التنفيذى للجبلاية استدعى اثنين من الإدارة المالية والمخازن خلال تواجدهم فى مقر الاتحاد مؤخرا للاستفسار عن وجود كأس أمم أفريقيا وبعض المقتنيات الأخرى من أجل وضعها فى البهو الخاص بالجبلاية. 

استطرد: جاء رد الثنائي التابعين إلى الإدارة المالية والمخازن بأن كأس أمم أفريقيا وبعض المقتنيات تم سرقتها خلال حريق الجبلاية فى ٢٠١٣ ولم يتم إعادة سوى كأس واحدة من خلال قسم قصر النيل بموجب محضر رسمي.

وقال أيضا: وليد العطار رفع الأمر إلى اللجنة الخماسية المؤقتة في إتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني الذى تم تكليفه بالبحث عن حقيقة الأمر.

ولفت إلى أن العطار هدد ثنائي الإدارة المالية والمخازن بإحالتهم للتحقيق بسبب ضياع مقتنيات الجبلاية من الكئوس في الحريق الذي تعرض إليه مقر الاتحاد عام ٢٠١٣.

أضاف أن “العطار” قال نصا لموظفي الإدارة المالية والمخازن: “لو الحاجة ما ظهرتش فى خلال ايام احاول الإدارة المالية والمخازن للتحقيق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض