أخبار عاجلهألعاب أخريالفريق الأولالكرة المصريةميديا الأهلي

مبادرة السيسي .. تعرف على تاريخ رياضة الدراجات

كتب احمد السايح

أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة أن مبادرة دراجتك صحتك والتى تم الانتهاء من مرحلتيها الأولى والثانية من خلال بيع 2400 دراجة مدعمة سوف تستمر خلال الفترة المقبلة ولن تتوقف وسيتم التوسع فيها خلال الفترة المقبلة جغرافيا من خلال فتح منافذ للتوزيع فى مختلف المحافظات بما يسمح لنا بتغطية متطلبات جميع الشباب والمواطنين الراغبين فى اقتناء الدراجة.

وشارك الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، فى فعاليات ماراثون الدراجات الهوائية الذى يتم تنفيذه تحت شعار “رياضتك مناعتك” اليوم الجمعة.

وكانت مبادرة تشجيع المواطنين على الممارسة الرياضية من خلال رياضة ركوب الدراجات بدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي قد بدأت في 13 يونيو عام 2014 خلال ماراثون دراجات بمشاركة مئات المواطنين والشباب من طلاب الكلية الحربية وطلاب كلية الشرطة والجامعات المدنية بالإضافة إلى مسؤولين وإعلاميين وفنانين.

ولكن تلك الجولة لم تكن المرة الوحيدة التى ظهر بها الرئيس وهو يقود دراجة، فمنذ أن تولى رئاسة الجمهورية واعتاد المصريون على رؤية الرئيس وهو يقود الدراجة سواء في فبراير 2017 بصحبة طلاب أكاديمية الشرطة أو فى نوفمبر 2018 أثناء قيامه بجولة تفقدية بمدينة شرم الشيخ ومع شباب العالم على هامش منتدى شباب العالم.

وخلال الأيام الماضية، ظهر رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون في دعوة لجميع البريطانيين لركوب الدراجات الهوائية للحفاظ على الصحة العامة واللياقة البدينة للمواطنين الأمر الذى يراه الكثيرون انتشارًا لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي وحثه المصريين على رياضة ركوب الدراجات حتي انتشرت في شتى أنحاء العالم كأحد أهم الآليات للحفاظ على صحة المواطنين ولياقتهم البدينة وكذلك توفير استخدام الطاقة والحفاظ على البيئة.

ولعل تلك الدعوة تجعلنا نسلط الضوء على تاريخ رياضة الدراجات فهي منأهم وأبرز الرياضات السهلة التي يحرص الناس أو الرياضيين دائما على الاهتمام بها نظرا لما تملكه من مميزات أهمها تنشيط الدورة الدموية والحفاظ على لياقة الجسم بشكل مستمر.

وكثيرا ما نجد رؤساء وملوك العالم يعتادون ركوب الدراجات والتقاط الصور التذكارية أثناء ممارسة الرياضة من أجل إيصال رسالة لشعوبهم على ضرورة الاهتمام بهذه الرياضة.

تاريخ رياضة الدراجات

تاريخيا بدأت رياضة ركوب الدراجات على يد الكونت دي سيفراك عام 1790 وكانت بسيطة جدا تتكون من عارضة من الخشب تصل بين عجلتين، ولم يحدث بها أي تطور حتى عام 1818 عندما جاءت فكرة للبارون الألماني دريز دي ساوربرون فكرة العجلة الأمامية القائدة وتركيب مقود للدرجة.

الثورة الكبرى في تطور الدراجة جاءت على يد حداد فرنسي اسمه بيير ميشو الذي اخترع الدواسات وقام بتصنيع هذا الاختراع في عام 1861 وبعد بداية شاقة حتى أنتج 150 دراجة باع الواحدة ب150 فرنكا ذهبا، ومنذ ذلك الوقت لم يتعد الأمر إدخال تحسينات عليها فاستبدلت العجلة الخشبية بأخرى حديدية ثم بعد ذلك أصبح الإطار المعدني مجوفا بفضل جيل تروفو ثم مغلف بالمطاط. 

ومن أشهر الأندية المعروفة في الشرق الأوسط سايكل إيجبت الذي تأسس بالإسكندرية ثم افتتح فرعا بالقاهرة ويشارك فيه جميع الأعمار من الشباب والبنات لأكثر من نوع لرياضة الدراجات.

وأقيمت أول مسابقة رياضية لسباق الدراجات، في 31 مايو 1868، في مدار من 1200 متر وبمشاركة سبعة متسابقين، وأقيمت المسابقة في إحدى حدائق الضاحية الباريسية سان كلو ، وفاز بالسباق البريطاني جيمس مور.

وفي الوقت الراهن بمصر كان اهتمام رئيس الجمهورية برياضة الدراجات لافتا في أكثر من مناسبة ضرورة ممارسة الرياضة في رسالة مهمة للجيل الحالي والقادم بضرورة الاهتمام باللياقة البدنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض