أخبار عاجلهأسرة الأهلي

ذكريات لا تنسى في تاريخ الأهلى بشراء اللاعب بركات

الأهلى اشترى التروماى، تعاقد مع لاعب انتهت صلاحيته”، بهذه الإتهامات القاسية بدأت رحلة محمد بركات مدير منتخب مصر و أحد أهم الأساطير فى تاريخ النادى الأهلى ، ففي مثل هذا اليوم 14 يونيو 2004 ، نجح مسئولو الاهلى وبعد عامين من المفاوضات في التعاقد مع محمد بركات لاعب العربى القطرى أنذاك خلال الزيارة التي قام بها محمود الخطيب أمين صندوق القلعة الحمراء وقتها لقطر للحصول على موافقة النادى القطرى على ضم الزئبقى بركات.   كانت بداية بركات مع نادى السكة الحديد عام 1996، ثم انتقل إلى الإسماعيلى عام 1998 واستمر معه حتى عام 2002 حيث انضم إلى أهلى جدة السعودى ولعب له موسم 2002-2003، ثم انتقل إلى العربى القطرى موسم 2003-2004، قبل أن يحط الرحال فى الأهلى منذ موسم 2004-2005 حتى أعلن اعتزاله كرة القدم في 12 يونيو عام 2013، بعد مشوار حافل استمر أكثر من 20 عامًا.   عند انتقال الزئبقى إلى الأهلى، بدأت الشائعات تؤكد أن الفريق الأحمر تعاقد مع التروماى وخسر ما دفعه بالتعاقد مع لاعب قد انتهت صلاحيته، ووجوده لا يفيد أى فريق.   ولم يرد بركات وفضل الصمت حتى فجر القنبلة داخل الملعب وتألق بل وفى موسمه الأول قاد الفريق للحصول على بطولة الدورى دون هزيمة واحدة، وبعدد تاريخى من النقاط، وكون مثلث الرعب مع النجمين تريكة ومتعب، ثم بطولة دورى أبطال أفريقيا لموسم 2005 وكان الزئبقى هدافاً لهذه البطولة برصيد 6 أهداف، واستطاع أن يحصل على أفضل لاعب أفريقى من هيئة الإذاعة البريطانية (BBC 2005)، وأحسن لاعب محترف داخل القارة السمراء 2005 أيضا، كما تم ضمه للتشكيلة الرئيسية لمنتخب أفريقيا عقب بطولة كاس الأمم الأفريقية 2006 التى استضافتها وفازت بلقبها مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض