أخبار عاجلهالكرة العالميةالكرة المصريةميديا الأهلي

حكايات رمضانية.. الكابوس.. راموس يخلع قلب 98 مليون مصري ويمهد الطريق للريال نحو الثالثة عشرة

حكايات رمضانية” هي سلسلة يستعرضها موقع “صدى البلد” عن أبرز الإنجازات والأحداث الكروية، وأصعب المواقف، خلال شهر رمضان المبارك.

حكاية اليوم تدور حول مباراة ليفربول وريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2018، والذي أقيم على الملعب الأوليمبي بالعاصمة الأوكرانية كييف.

الجميع في مصر يترقب نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وريال مدريد، شعب بأكمله يدعم الريدز من أجل محمد صلاح، وفي مدينة ليفربول يحلم الجميع بجلب البطولة الغائبة منذ 15 عاما، وفي مدينة برشلونة يريدون خسارة عدوهم الأول على يد الحمر، أما مدريد فكانت تكتسي بالأبيض، لون قميص النادي الملكي.

محمد صلاح كان يحلم بتحقيق بطولتين في هذه المباراة التاريخية، البطولة الأولى هي المساهمة في جلب ذات الأذنين للريدز، أمام الثانية فهي هز شباك الريال، وضمه إلى قائمة ضحاياه، لكنه لم يعلم أن حلمه سيتحطم مبكرا على يد راموس.

بدأ ليفربول المباراة ضاغطا وهدد مرمى كليور نافاس في أكثر من مناسبة عن طريق مثلث الرعب محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو.

وفي الدقيقة 26 من عمر المباراة، خلع سيرجيو راموس قلوب 98 مليون مصري “عدد الشعب المصري في 2018″، وجميع أنصار الريدز في بقاع الأرض، بعد تدخل عنيف مع محمد صلاح، ليسقط مو على الأرض متألما من شدة الإصابة بكتفه اليسرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض