الفريق الأولالكرة المصريةميديا الأهلي

الثأر يُزيد سخونة موقعة الزمالك وبيراميدز

يعود من جديد قطار الدوري المصري للتحرك بانطلاق الجولة السابعة، غدًا الثلاثاء، بعد أن أقيمت في الفترة الأخيرة بعض اللقاءات المؤجلة ولم يتبق سوى لقاءان مؤجلان، وهما الأهلي ضد الزمالك، والأهلي أمام المصري البورسعيدي.

وتقام 8 مواجهات في الجولة السابعة وتم تأجيل مباراة طلائع الجيش أمام أسوان إلى 29 ديسمبر/كانون أول الجاري.

وتبقى الأنظار موجهة في هذه الجولة نحو اللقاء المرتقب الذي يجمع بين فريق الزمالك وضيفه بيراميدز مساء الخميس المقبل في قمة لقاءات الجولة.

ويبدو لقاء الفريقين مهمًا في صراع المنافسة رغم أن مشوار الدوري لا زال طويلًا، لكن طموح التتويج لدى الفريقين والاعتماد على نتائج المواجهات المباشرة يجعل اللقاء بأهمية خاصة، بخلاف دافع الثأر الذي ينتاب فريق بيراميدز بعد خسارته أمام الزمالك بثلاثية دون رد في نهائي كأس مصر منذ أقل من 3 أشهر.

وتشهد المباراة صراعاً بين المدرسة الفرنسية بوجود باتريس كارتيرون على رأس قيادة الزمالك، وسباستيان ديسابر مدرب بيراميدز، بخلاف عودة الأبيض للانتصارات بينما يعيش بيراميدز حالة فنية رائعة وانتصارات ساحقة في الكونفدرالية الأفريقية وكأس مصر.

وحصد بيراميدز 12 نقطة من 6 لقاءات في الوقت الذي حقق الزمالك 10 نقاط من 5 مباريات، ويبقى بيراميدز والأهلي فقط الفريقين الذين لم يعرفا طعم الهزيمة حتى الآن بالدوري.

ويترقب عشاق الكرة المصرية مواجهة ممتعة بين وادي دجلة وضيفه الأهلي مساء الأربعاء المقبل، في ظل تميز الأحمر مع مدربه السويسري رينيه فايلر خاصة في بطولة الدوري التي حقق خلالها العلامة الكاملة في اللقاءات الأربع.

بينما يعاني وادي دجلة هذا الموسم من تراجع النتائج إلا أنه يراهن على نجاح خلطة مدربه اليوناني تاكيس جونيس لتقديم الكرة الجميلة وإحراج الفريق الأحمر.

ويبحث الأهلي عن خامس انتصاراته بالدوري ومواصلة التفوق مع وجود كوكبة من النجوم مع فايلر تساعده على التنوع الهجومي وإتباع سياسة التدوير.

بينما يضع وادي دجلة رهانه على مواهبه الواعدة مثل محمد هلال ومحمد عبد العاطي ومروان حمدي وأحمد رمضان بيكهام بجانب التونسي رفيق كابو والمغربي عبد الكبير الوادي.

ويتطلع الاتحاد السكندري متصدر الدوري مع مدربه طلعت يوسف، لمواصلة مسلسل انتصاراته وعبور مفاجآت طنطا بينما يبقى صدام المصري والمقاولون العرب جديراً بالمشاهدة في ظل الأداء التكتيكي المميز للفريقين مع إيهاب جلال مدرب الفريق البورسعيدي وعماد النحاس مدرب ذئاب الجبل وخاصة أن المقاولون لم يفز على المصري في آخر 6 مباريات منذ 3 أعوام و7 أشهر.

ويأمل الجونة وإنبي في تضميد جراح توديع كأس مصر مبكرًا، بينما يبقى الإنتاج الحربي مطالباً بتصحيح مساره مع مدربه مختار مختار في مواجهة طموح سموحة المنطلق مع حسام حسن، ويأمل حرس الحدود عبور مفاجآت إف سي مصر.

ويواجه أحمد حسام ميدو المدير الفني لفريق مصر المقاصة، ناديه السابق الإسماعيلي الذي سبق أن دربه في مواجهة صعبة بين الفريقين مساء الأربعاء المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض