أخبار عاجلهاخبار المحترفينميديا الأهلي

صلاح والأولمبياد.. جدل جديد ينتظر فرعون ليفربول

يبدو أن الجدل أصبح مصاحبًا لكل الأمور التي تتعلق بالنجم محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، ومسيرته الدولية مع المنتخب المصري، فبعد فاصل من الصراعات على مدار العامين الماضي والحالي سيكون صلاح على موعد مع معركة جدلية جديدة عنوانها أولمبياد طوكيو.

ومنذ تأهل منتخب مصر تحت 23 عامًا لأولمبياد طوكيو العام المقبل في الأيام الماضية بالصعود لنهائي كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في مصر ثم الفوز باللقب، وبدأ الترويج لفكرة الاستعانة بخدمات محمد صلاح كلاعب فوق السن بقائمة مصر في الأولمبياد.

وتسمح اللوائح بضم 3 لاعبين فوق السن خلال منافسات كرة القدم التي تقام في الفترة بين 23 يوليو/تموز إلى 8 أغسطس/آب المقبلين.

شوبير يبدأ الأزمة.. وتفاعل واسع

بدأت الأزمة عقب فوز مصر على جنوب إفريقيا في نصف نهائي أمم أفريقيا تحت 23 عامًا بثلاثية نظيفة، وخرج بعدها مباشرة أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة السابق، معلنًا ترحيب محمد صلاح بالمشاركة في الأولمبياد مؤكدًا أنه تواصل مع اللاعب ورحب الأخير بالانضمام لمصر في أولمبياد طوكيو.

وجاءت تصريحات شوبير لتفتح المجال أمام تفاعل واسع بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حول انضمام صلاح بجانب الترشيحات الخاصة بالثلاثي فوق السن منذ التأهل الرسمي للأولمبياد.

رسالة غضب من رمضان صبحي

أثارت ردود الفعل الواسعة غضب رمضان صبحي قائد المنتخب الأولمبي الذي خرج غاضبًا في المؤتمر الصحفي قبل لقاء كوت ديفوار في نهائي البطولة مؤكدًا أن صلاح هنأه باتصال هاتفي بالتأهل للأولمبياد.

وقال رمضان صبحي عن انضمام صلاح لقائمة الأولمبياد: “القرار في يد المدير الفني شوقي غريب.. ما أعلمه أن هناك 21 لاعبًا قاتلوا للتأهل لأولمبياد طوكيو ويجب أن يحصلوا على الثناء بدلاً من التفكير في الثلاثي الذي سينضم للأولمبياد فوق السن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض