أخبار عاجلهالكرة المصريةميديا الأهلي

بركان الدورى …الأهلى يرفض المساس بمواعيد مبارياته ويهدد الجبلاية

حماده لملوم
تنتظر مسابقة الدورى الممتاز هذا الموسم «رصاصة الرحمة» لإعلان إلغائها، بعد أن وصلت الأمور إلى طريق مسدود بين الثلاثة الكبار الأهلى والزمالك وبيراميدز، بينما يقف اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، «عاجزا» أمام مطالب ثلاثى القمة فى ظل تمسك كل فريق من الأهلى والزمالك وبيراميدز بمطالبة.
الأهلى يرفض المساس بمواعيد مبارياته ويهدد بالانسحاب
الزمالك يتضامن مع بيراميدز.. اتحاد الكرة «خارج نطاق الخدمة»
واشتعلت الأجواء مؤخرا بعد إعلان ناى بيراميدز عدم خوض أى مباريات قبل انتهاء المادر الأحمر من مبارياته المؤجلة، للحفاظ على تكافؤ الفرص فى المنافسة، بينما تضامن الزمالك مع مطالب بيراميدز، وأعلن أنه لن يخوض أى مباراة خلال الفترة المقبلة قبل أن يلعب النادى الأهلى جميع مؤجلاته.
ويتصدر الزمالك قمة الدورى برصيد 45 نقطة من 18 مباراة، بينما يأتى بيراميدز فى المركز الثانى برصيد 39 نقطة من 20 مباراة، وخاض الأهلى 16 مباراة فقط ويمتلك 33 نقطة فى المركز الثالث.
ووصل الصراع إلى ذروته، عندما أعلن النادى الأهلي، وفى خطاب رسمى أرسله غلى اتحاد الكرة أمس الأول الجمعة، أعلن فيه عدم المساس بجدول الفريق فى الدورى نظرا لارتباط المارد الأحمر بمواجهات قوية فى دورى أبطال أفريقيا، وأن الفريق خاض هذا الموسم أكبر عدد من المباريات مقارنه بمنافسية الزمالك وبيراميدز، وأن تأجيل بعض المباريات ليس مجاملة، لأن الأهلى يلعب باسم مصر فى البطولات الأفريقية، سواء دورى أبطال أفريقيا أو البطولة العربية قبل أن يودعها من دور الـ16.
وهدد المارد الأحمر فى خطابة للجبلاية بعدم استكمال الدورى فى حالة ضغط مباريات الفريق، لأنه يخوض مباراة كل 3 أيام عكس باقى الأندية الأخرى التى تحصل على راحة أسبوع فى بعض الأوقات.
فى المقابل أعلن تركى آل الشيخ، مالك نادى بيراميدز، أن فريقه لن يخوض أى مباراة بعد مواجهة الداخلية الإثنين المقبل، إلا بعد أن يخوض الأهلى جميع مؤجلاته، بما فيها مباراة القمة بالدورى الأول أمام الزمالك والتى تم تأجيلها إلى شهر مارس المقبل.
وهاجم تركى آل الشيخ مسئولى الجبلاية وعامر حسين رئيس و لجنة المسابقات، متهمهم بمجاملة الأهلى وتفصيل جدول خاص للأحمر وتعديل بعض مواعيد المباريات وتأجيل المواجهات القوية حتى يعود لاعبو الفريق المصابين.
وعلى نفس الطريق، أعلن الزمالك تضامنه مع بيراميدز بعدم خوض أى مباراة بعد مواجهة النجوم السبت المقبل قبل استكمال الأهلى جميع مؤجلاته، حتى يكون هناك تكافؤ فرص فى المنافسة على اللقب، بعد أن عاد المارد الأحمر للمنافسة عقب التعاقد مع صفقات قوية فى يناير المقبل.
صراع الأهلى وبيراميدز والزمالك «الملتهب» لم يحرك شيئا فى اتحاد الكرة، الذى وقف عاجزا أمام تهديدات الكبار، خاصة أنه يرغب فى إلغاء المسابقة للخروج من هذه الأزمة، ولكن فى نفس التوقيت يصطدم بالشركة الراعية التى صرفت المليارات على الدورى وقرار إلغائه سيكون صدمة كبيرة وخسائر فادحة.
الغريب أيضا أن مجلس الجبلاية «الأب الشرعي» للدورى «عامل من بنها» ولم يقدم أى حلول للخروج من الأزمة، وكأنه يجهز رصاصة الرحمة التى يتم إطلاقها على الدوري، خاصة أن هذا الموسم استثنائى مع تنظيم بطولة الأمم الأفريقية يونيو المقبل، وتأجيل انتهاء الدورى الممتاز إلى شهر أغسطس المقبل، والشكل الجديد لبطولتى دورى أبطال أفريقيا والكونفيدرالية هذا الموسم.
كما أن لجنة المسابقات برئاسة عامر حسين والتى تتعرض لهجوم شرس من مسئولى الزمالك وبيراميدز لم تعقب على القرار فى انتظار الاجتماع المقبل لمجلس الجبلاية لوضع النقاط فوق الحروف والخروج بقرار رسمى يحسم الجدل، خاصة أن الفترة المقبلة لن يكون اتحاد الكرة مهتما كثيرا بالمسابقات المحلية وسيكون مشغولا ببطولة أفريقيا التى تنطلق بعد 4 شهور تقريبا.
إلغاء مسابقة الدورى لن يكون فى مصلحة الزمالك وبيراميدز والشركة الراعية، وهذا ما أكده بيان الأهلى الذى يرى أن فرصه فى التتويج باللقب صعب فى ظل قوة فريق الزمالك ووجود بيراميدز فى المنافسة.
بينما سيكون الزمالك «المتصدر» والأقرب للتتويج باللقب أكثر الخاسرين من إلغاء المسابقة بعد الصفقات القوية والفريق المدجج بالنجوم، والذى أصبح على بعد خطوات قليلة من استعادة «الدرع» بعد غياب 3 مواسم، كما أن بيراميدز سيتعرض لخسائر كبيرة بعد أن صرف الملايين فى التعاقد مع لاعبين أجانب ويسعى للمنافسة حتى آخر المسابقة حتى لو خسر اللقب سيلعب على المركز الثانى للمشاركة فى دورى أبطال أفريقيا الموسم المقبل للمرة الأولى فى تاريخه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض