أخبار عاجلهأهم الأخبار العالميةالكرة العالمية

بثنائية شاكيري فوز كبير لليفربول علي مانشستر بثلاث أهداف مقابل هدف

حماده لملوم

تشكيل المباراة 

يلعب محمد صلاح أساسيًا في تشكيل ليفربول خلال المباراة التي تضم الفريقين الأكثر تتويجًا بالدوري في تاريخ انجلترا.

وتكون تشكيل ليفربول من: أليسون؛ كلاين، لوفرين، فان دايك، روبيرتسون؛ فابينيو، فينالدوم، كايتا؛ مانى، صلاح، فيرمينو.

وتكون تشكيل مانشستر يونايتد من: دافيد دي خيا؛ فيكتور ليندلوف، اريك بايلي، ماتيو دارميان؛ ديوجو دالوت، أندير هيريرا، نيمانيا ماتيتش، أشلي يونج، جيسي لينجارد، روميلو لوكاكو، ماركوس راشفورد.

أجرى مورينيو تعديل في تشكيل المباراة قبل بدايتها بسبب إصابة كريس سمالينج، حيث تقرر أن يشارك اريك بايلي بدلًا منه.

يعتمد مورينيو في تشكيله على غلق المساحات في مواجهة محمد صلاح من أجل تقليل خطورته، ونفس الأمر بالنسبة لساديو مانى في الجناب الآخر.

الشوط الأول

بالرغم من الحصار الذي وضعه مانشستر يونايتد من أجل ايقاف محمد صلاح، استطاع اللاعب في الدقيقة الثانية أن يتخلص من رقابة أشلي يونج ويلعب كرة لفيرمينو الذي صوب كرة ارتدت من الدفاع.

أسكن لوكاكو الكرة في شباك ليفربول في الدقيقة 5 من عمر المباراة من تعامل مع عرضية أتت من كرة ثابتة، لكن الحكم المساعد رفع رايته معلنًا عن تسلل.

على مدار الدقائق العشر الأولى من المباراة تلاعب ليفربول بدفاع مانشستر يونايتد المتكتل واخترق منطقة الجزاء بكل الطرق، غير أن النهاية دائما كانت ترتطم بأجساد لاعبي الضيوف، أو تخرج إلى خارج الملعب.

لم يقم مانشستر يونايتد على مدار 25 دقيقة من تهديد مرمى ليفربول، وفي المقابل امتلك أصحاب الأرض الكرة بالكامل، وتمكن من تهديد مرمى الضيوف.

استلم ساديو مانى الكرة على الصدر بشكل رائع بعد تمريرة مسقطة من الخلف للأمام لعبها فابينيو ليستلمها السنغالي على الصدر ويضعها في شباك دي خيا في الدقيقة 25.

تعادل لينجارد لصالح مانشستر يونايتد في الدقيقة 34 بعدما لعب لوكاكو عرضية من الجانب الأيسر أخطأ أليسون في التعامل معها، لتسقط من يده أمام اللاعب الانجليزي الذي تابعها بتسديد سكنت الشباك.

هدف مانشستر يونايتد لم يأتي بالجديد واستمر ليفربول يمتلك المباراة ومسيطر عليها على مدار أحداث الشوط الأول، في حين استمرت محاولات غير ناجحة من الضيوف من أجل لعب الهجمات المرتدة.

بداية الشوط الثاني

أجرى مانشستر يونايتد تبديل في بداية الشوط الثاني بمشاركة مروان فيلايني بدلًا من دالوت، وهو ما أدى إلى تعديل في طريق اللعب والاعتماد على 4 لاعبين في الخط الخلفي.

بعد هجمة مركبة، تلاعب فيرمينيو بدفاع مانشستر يونايتد وصوب كرة قوية على مرمى دي خيا الذي أبدع في التصدي لها بالدقيقة 52 لترتيب إلى كايتا الذي صوبها لكن أشلي يونج أبعدها لركنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض