أخبار عاجلهأسرة الأهليالفريق الأولالكرة الأفريقيةالكرة العربيةالكرة المصريةالمنتخباتحواراتغير مصنفمقالاتميديا الأهلي

أيمن البرادعى يكتب : الأهلى والترجى ..مصر وتونس… نحن أقوى من مباراة كرة قدم.

الرماد ينبعث منه دائما رائحة معروفة كريهة تنذر بحريق إذا لم تسارع بالقضاء عليها …اما اذا استهترت بها فذلك نذير شؤم يكون آثارها على الجميع….
هذا ما اشعر به بعد تداعيات مباراة الذهاب نهائى دورى ابطال افريقيا بين الأهلى والترجي التونسي.

لا أجد مبررا لكل هذا الشحن الذى يحدث الآن بعد المباراة إلا إذا كان هناك ايادى خفية تريد اشعال النار الراكدة تحت الرماد…..والسؤال المطروح هل احتساب ضربات جزاء تم احتسابها بخاصية حكم الفيديو وصدامات داخل الملعب وحرص فى تأمين فريق الترجي بعد المباراة مبررات الويل والثبور والتهديد بعظائم الأمور….
انا اربأ بالاخوة فى تونس الانسياق وراء هذه الأمور وعليهم أن يعلموا ان الطريق للفوز لأى فريق هو التركيز فقط باللعب والاجتهاد داخل الملعب وليس غير ذلك .
اما الذين دخلوا على الخط من المتعصبين الذى يملأ قلوبهم غل وكره خاصة من الفرق المنافسة فنقول لهم اتقوا الله اولا فى أنفسكم ثم فى بلدكم ثم فى عروبتكم إذا كنتم تفهمون بحق معانى التقوى والوطنية والعروبة…
أيام قليلة على المباراة.. ولكن أصبح لزاما على الجميع ان يعرف مسؤوليته وخاصة كل من المسؤولين فى الناديين و الأتحاد الأفريقى لكرة القدم وسفارة مصر فى تونس…اما العنصر الهام فى المسؤولية فهو الإعلام ثم هذا السلاح الفتاك ألا وهو الفيس بوك الذى لا يجب ان يترك هكذا بدون رقيب ولا حسيب…
وأخيرا فمباراة الأهلى والترجي ما هى إلا ساعة ونصف وستمر اما سيبقى فهو علاقة دولتين وشعبين هما مصر وتونس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض