أخبار عاجلهأسرة الأهليالفريق الأولالكرة العربيةالكرة المصريةميديا الأهلي

تقرير شامل :عن الاهلي ووفاق سطيف الجزائري والترجي و أجوستو الأنجولي

يأمل الأهلي المصري في التقدم فيما يرغب الترجي التونسي في عدم السقوط حين يواجهان تحديين متناقضين في ذهاب نصف نهائي CAF دوري الأبطال يوم الثلاثاء.

صاحب الرقم القياسي في الفوز باللقب 8 مرات الأهلي يستضيف وفاق سطيف الجزائري الذي فاجأ الجميع وأطاح بحامل اللقب الوداد البيضاوي المغربي في ربع النهائي.

الترجي يلعب خارج أرضه أمام بريميرو دي أجوستو الأنجولي مفاجأة ربع النهائي بفوزه على بطل أفريقيا خمس مرات TP مازيمبي من الكونغو الديمقراطية.

سطيف والترجي حققا الفوز بالبطولة الأفريقية الأولى مرتين لكل منهما، ليبقى بريميرو الفريق الوحيد المتبقي الذي لم يسبق له رفع الكأس التي تمثل سيادة الأندية الأفريقية.

ولم يسبق لأي نادي أنجولي بلوغ نهائي دوري الأبطال، ويعتبر بريميرو ثاني فريق فقط بعد بترو أتليتيكو في 2001 يصل للدور قبل النهائي.

لكن المدرب الصربي زوران مانويلوفيتش يعتقد أن فريق لواندا قادر على الذهاب حتى الدور الحاسم، وقال لـAFP “سنبلغ نهائي دوري الأبطال. اللاعبون يتمتعون بالتواضع ولكنهم يعملون بكل قوة ونعرف نقاط قوة وضعف الترجي”.

الأهلي فاز بالبطولة لأول مرة في 1982 ولآخر مرة فس 2013 حين اعتزل الأسطورة محمد أبو تريكة بعجما سجل في النهائي بمرمى أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي.

الترجي كان بطل أفريقيا في 1994 و2011، ونجح سطيف في 1988 و2014، وكلا الفريقين يلعب بشكل منتظم في المسابقات القارية.

المراقبون يتوقعون نهائي بين الأهلي والترجي، لكن سطيف وبريميرو حصدا الكثير من الثقة بالفوز في ربع النهائي.

بريميرو دي أجوستو – الترجي

مواجهة لم يتوقعها أحد خارج أنجولا خاصة بالنظر لأداء بريميو المتواضع في بطولات دوري الأبطال مؤخراً.

مع امتلاك الترجي لنتائج أفضل بكثير، يعتقد الكثيرون أن خمسة ألقاب لبطولات CAF ليس مردوداً جيداً بالنظر لعدد النجوم المحليين والدوليين الذين لعبوا للفريق.

وصول بريميرو لنصف النهائي أتى بعد تسجيل 13 هدف فقط في 12 مباراة، وسجل هداف الفريق جاك بيتومبا 4 أهداف.

بيتومبا وزميله في الهجوم لومبالا بوكامبا وقلب الدفاع موسيلنيجي أونجيندا أتوا من الكونغو الديمقراطية، والمهاجم أيبوكون أكينفيوا والمدافع كيهيندي أنيفووشي من نيجيريا.

غالبية اللاعبين الأنجوليين يفضلون استعمال أسماء شهرة على الطريقة البرازيلية لذا يحمل لاعب الوسط المبتكر إيرمينجيلدو دا كوستا باولو بارتولوميو إسم “جيرالدو” وسط ارتياح المعلقين.

الترجي يملك أيضاً نصيبه من الأجانب، بما في ذلك الإيفواري فوسيني كوليبالي، الكاميروني فرانك كوم والجزائري يوسف البلايلي في وسط الملعب.

الأهلي – وفاق سطيف

مدرب فرنسي، قلب دفاع مالي ومهاجم مغربي لعبوا دوراً أساسياً في إحياء الأهلي لمشواره بعد خطر أن يكون ضحية عالية المتسوى لمرحلة المجموعات.

شياطين القاهرة الحمر حصدوا نقطة واحدة من أول ستة قبل أن يحل الفرنسي باتريس كارتيرون بدلاً من حسام البدري ويحقق 5 انتصارات وتعادل في إفريقيا.

أول صفقاته كان المدافع المالي المخضرم ساليف كوليبالي، الذي لم يثبت فقط من قوة الدفاع ولكنه أيضاً سجل هدفين، من بينهما هدف الفوز بمباراة هامة بمرحلة المجموعات.

غالبية الأهداف أتت عبر المغربي وليد أزارو، الذي سجل ستة أهداف في دوري الأبطال هذا الموسم، بفارق أربعة عن أي من رفاقه بالفريق.

سطيف بدأ المجموعات بطريقة أسوأ من الأهلي بخسارته مرتين، لكن منذ هذا الحين لم يخسر في ست مباريات بقيادة المدرب المغربي رشيد الطاوسي.

الحارس مصطفى زغيبة كان متميزاً في التعادل 0-0 خارج أرضه مع الوداد البيضاوي، وينتظر أن يواجه أوقاتاً صعبة مرة أخرى بملعب السلام بالقاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض