أخبار عاجلهالفريق الأولميديا الأهلي

الأهلي وكمبالا: تعادل سلبي في الشوط الأول.. وركلة جزاء ضائعة من وليد

ملخص الشوط الاول متابعة :احمد السايح 

  أنهى  الأهلي، الشوط الأول أمام فريق كمبالا سيتي الأوغندي بالتعادل بدون أهداف، على ملعب مانديلا الوطني بأوغندا.
ويتقابل الفريقان اليوم، الثلاثاء، في إطار منافسات الجولة الثانية لدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

الدقيقة الثالثة شهدت أولى محاولات الأهلي عن طريق وليد سليمان، لاعب وسط الفريق، بعدما تسلم الكرة في الجبهة اليسرى واخترق وأرسل عرضية أرضية يبعدها دفاع الفريق الأوغندي ويحولها إلى رمية تماس، وبعدها ينشط الأهلي عن طريق ثنائي الوسط المهاجم باكا، وميدو جابر، ولكن دون خطورة حقيقية على مرمى كمبالا.

وفي الدقيقة السادسة يتعرض حسام عاشور لإصابة في الكتف بعدما ارتطمت الكرة به، ويتعافى عاشور بعدها بدقائق قليلة، وينفذ فريق كمبالا ركلة ثابتة بالتصويب المباشر على مرمى الشناوي تمر بجوار القائم الأيمن لحارس الأهلي، في أولى الكرات الخطرة على المرمى.

الأهلي يلعب أمام كمبالا مستغلا المساحات الخالية في دفاعاته وينفذ انفرادين متتاليين على مرمى كمبالا، الأولى قطعها الدفاع من أمام باكا، وبعدها بدقيقة ينفرد ميدو جابر بحارس كمبالا المتقدم عن مرماه ليقطع الكرة من أمام مهاجم الأهلي المنفرد.

مع انتهاء الربع الساعة الأولى يبقى الأهلي الأكثر امتلاكا للكرة، ومحاولا الوصول إلى مرمي الفريق الأوغندي عن طريق محاولا متكررة من أطراف الهجوم باكا، وميدو جابر، ولكن دون خطورة فاعلة على مرمى الحارس الأوغندي.

الدقيقة 20 الحكم يحتسب ركلة ركنية للأهلي يستقبلها عمرو السولية ويوجه رأسية قوية خارج حدود المرمى الأوغندي.

وفي الدقيقة 23 وليد سليمان يستقبل كرة بينية رائعة من مروان محسن، ويسدد كرة صاروخية ترتطم بيد مدافع كمبالا الأوغندي ويحتسب الحكم الجنوب إفريقي ركلة جزاء للأهلي، يتصدى لها وليد سليمان ويسدد على يمين حارس كمبالا الذي تصدى لها وحولها من بعده الدفاع الأوغندي إلى ركنية، مهدرًا فرصة سهلة و حقيقية لتسجيل هدف مهم للأهلي.

في الدقيقة 30 ينفذ فريق كمبالا سيتي الأوغندي أخطر هجماته، حينما استقبل شعبان مهاجم الفريق الأوغندي ركنية، وحولها برأسه دون اتقان لتمر بعرض الملعب بعيدا عن مرمى الشناوي.

والدقيقة 35 تشهد أكثر الكرات خطورة للأهلي على مرمى كمبالا، عن طريق باكا المنفرد بحارس الفريق الأوغندي الذي استطاع قطع الكرة، وترتد لمروان محسن المنفرد، ويعرقله مدافع كمبالا ويتغاضى الحكم عن احتساب ركلة حرة مباشرة للأهلي على حدود منطقة الجزاء.

الدقيقة 45 يرسل صبري رحيل عرضية رائعة على رأس مروان محسن في مستوى منخفض ينقذها حارس كمبالا لتقع مجددا أمام باكا الذي يسدد في أقدام مدافعي كمبالا، وتنتهي الهجمة بتصويبة أخيرة من مروان محسن في يد حارس مرمى الفريق الأوغندي، ومعها ينتهي الشوط الأول بتعادل سلبي وخلاله ضاعت على الأهلي أكثر من فرصة سهلة للتقدم بهدف على الأقل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض