أخبار عاجلهاخبار المحترفينالكرة العالمية

تقرير اللقاء: ليفربول يتعادل سلبيًا مع ستوك سيتي

تشكيل اللقاء

أجرى يورغن كلوب بضعة تعديلات على تشكيل الفريق من أجل مباراة ستوك سيتي فبدأ بلوريس كاريوس حارسًا للمرمى، راغنار كلافان وفيرجيل فان ديك في الدفاع مع وجود ألبيرتو مورينو وأليكساندر-آرنولد على طرفي الملعب كظهيرين، جوردن هندرسون، جورجينيو فينالدوم، وجو غوميز ثلاثي الوسط وأمامهم محمد صلاح، روبيرتو فيرمينو وداني إنغز كماهجم.

الشوط الأول

لم ينتظر محمد صلاح كثيرًا للإعلان عن نفسه. تمريرة بينية من جوردان هندرسون في الدقيقة الخامسة ضربت الخطوط الدفاعية للضيوف ووصلت لصلاح الذي سدد بنفس طريقة هدفه في الجولة الماضية أمام وست بروميتش، إلا أن الكرة لم تهز الشباك هذه المرة، بل مرت بجوار القائم الأيسر بقليل.

تحرك هجومي رائع حدث في الدقيقة 21 للفريق ككل – تمريرة عكسية دقيقة في الثلث الهجومي من فينالدوم حولت مسار اللعب من اليسار إلى اليمين وصلت محمد صلاح الذي وضع أليكساندر-آرنولد أمام مرمى البوترز مباشرة بتمريرة قصيرة، لكن الأخير سدد في جسد الحارس.

واصل اللاعبون ضغطهم من أجل إحراز هدف التقدم. في الدقيقة 28، سدد فينالدوم كرة من داخل منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بالشباك الخارجية وأبقت الوضع كما هو عليه.

وبحلول الدقيقة 34، سدد محمد صلاح من كرة ثابتة على حدود منطقة جزاء ستوك سيتي من الجانب الأيمن للملعب، ولكن مرة أخرى، لم تعبر الكرة خط المرمى واصطدمت بالشباك الخارجية في فرصة خطيرة.

وقبل نهاية الشوط بخمس دقائق، نجح داني إنغز أخيرًا في هز الشباك بتسديدة صاروخية من زاوية صعبة، إلا أن الحكم المساعد رفع رايته معلنًا عن وجود حالة تسلل لتعود النتيجة إلى التعادل السلبي مرة أخرى.

أعلن حكم المباراة عن ثلاث دقائق كوقت إضافي، إلا أن الأمور لم تتغير لينتهي النصف الأول من المباراة خاليًا من الأهداف.

الشوط الثاني

حاول يورغن كلوب إنعاش الفريق بإجراء تبديلين دفعة واحدة بدخول ناثانيل كلاين وجيمس ميلنر بدلًا من الثنائي أليكساندر-آرنولد وداني إنغز بعد مرور 65 دقيقة من عمر المباراة.

فرصة أخرى أتيحت للتسجيل في الدقيقة 75 عندما أرسل مورينو كرة عرضية من الجانب الأيسر كادت أن تغالط حارس مرمى ستوك سيتي بعد أن تدخل المدافع زوما وكاد أن يسجل هدفًا ذاتيًا في محاولته لإبعاد الكرة من أمام محمد صلاح.

واستمر الضغط من لاعبي الريدز على ستوك سيتي في وسط ملعبهم وأسفر ذلك عن هجمات عديدة ولكن دون الوصول إلى الهدف، حتى أعلن الحكم عن احتساب ست دقائق كوقت إضافي، لكن شيئًا لم يتغير وانتهى اللقاء بتعادل سلبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض