أخبار عاجلهأسرة الأهليميديا الأهلي

111 سنة أهلي: زيزو يكشف أسرار نادره و يصف جيله بالأعظم.. فيديو

الكابتن عبد العزيزعبد الشافي، زيزو، المدير الرياضي الحالي للنادي الأهلي، ونجم الأهلي السابق، تحدث عن الكثير من الأمور المهمة بمناسبة الاحتفال بـ 111 سنة أهلي.

و قال زيزو في عيد ميلاد الأهلي الـ 111: دخلت إلي النادي الأهلي و بالتحديد كرة القدم عبر الاختبارات، و نجحت من أول لمسه للكرة، و أخدني الكابتن مصطفي حسين، عليه رحمة الله، و سجلني و لعبت مع فريق 15 سنة بالأهلي في ثاني يوم لي بالنادي، و كان عمري وقتها 13 سنة تقريبا.

وواصل زيزو كلامه قائلا نقلا عن الموقع الرسمى  للاهلى : هناك مباراة كانت بالنسبة لي مهمة جدًا، هي مباراة الأهلي و الزمالك تحت 16 سنة، و سجلت فيها هدفين، و هذه المبارة عملت لي شهرة كبيرة، و خرجت منها إلي الفريق الأول مباشرة.

و حول جيله قال زيزو: جيلي هو أعظم جيل في تاريخ الأهلي، و هذا ليس تحيزًا مع احترامي و تقديري الشديد لكل الأجيال و إسهاماتها، فكل الأجيال عظيمة، لكن هذا الجيل الذي جاء بعد جيل الستينات كانت أعماره متقاربه جدا، جيل كله مواهب، وعندما بدأنا في دوري العام 1971 ، كانت خبراتنا محدودة ، و هذه الخبرات كبرت و نضجت في دوري 73، نضجنا بدرجة كبيرة.

و كشف زيزو عن النظام الذي ساهم في إحداث تغيير جذري في النادي الأهلي قائلا : خلال عصرنا قدم النادي الأهلي نظامًا اداريًا متميزًا، ففي هذه المرحلة بالتحديد نفذ الكابتن صالح سليم ، عليه رحمة الله، نظامًا إداريًا جديدًا، هذا النظام جعل الأهلي يحتكر كل البطولات، لأنه وضع نظامًا لكرة القدم، و فصلها عن مجلس الإدارة، فكان هذا نوع من التخصص الذي صنع نجاحات كثيرة و كبيرة، و الأندية فيما بعد اخذت هذه اللوائح و طبقتها تقليدًا للنادي الأهلي.

و تحدث زيزو عن جيله و قال : جيلي كان جيلًا محظوظًا بسبب وجود المدرب المجري هيديكوتي، لأن هيديكوتي طور كثيرا من المفاهيم في كرة القدم خصوصا المفاهيم البدنية، فقبل هيديكوتي كنا نؤدي تدريبات بدنية لمدة 6 ساعات في الاسبوع و عندما جاء هيديكوتي رفعها إلي 14 ساعة، و كنا هذا أمر يمثل قفزة كبيرة في تطوير الجانب البدني، و هذا الفكر انتقل إلي باقي الفرق في مصر مما ساهم في تطوير كرة القدم المصرية بشكل كبير.

و عن البطولات التي أحرزها قال الكابتن عبد العزيز عبد الشافي : حققت 7 دوري بداية من 73، بجانب 4 كأس مصر، و خلال هذه الفترة التي ظهر فيها جيلي بكل انجازاته اتيحت الفرصة لمواهب أخري كي تنضج، و تظهر بهدوء و ظهرت الكثير من الأسماء التي لمعت، وأصبحوا نجومًا فيما بعد، مثل مجدي عبد الغني، و حسام البدري، و علاء عبد الصادق، و علاء ميهوب، و ربيع ياسين، و خالد جاد الله، و كثير منهم حتي أنسي اسم أحد، أعتقد أن جيلي أثر في تاريخ الأهلي، و أثر في الناس، لأن الناحية الجمالية كانت موجوده بشكل أكثر من الإعتماد علي الجانب البدني فقط، و بدأنا نلعب بشكل منظم بعيدا عن العفوية، و كان فيه مواهب فرضت نفسها، و بشكل عام أنا أعتبر نفسي محظوظًا لوجودي في هذا الجيل و في النادي الأهلي.

و في الختام تحدث زيزو عن قيم و مباديء النادي الأهلي و عنها قال : المباديء كلمة مرادفه لعملية القيم، الإنسان دائما بحاجة إلي القيم، والرياضي ايضاً إذا كان يريد الفوز، و الإنتصار، و البطولة، و من غير قيم لا يستطيع تحقيق أي شيء من ذلك ،الرياضي بحاجة لقيم كثيرة مثل الإنتماء، و الإخلاص، و الإحساس بالمسئولية، و الإنتماء للجماهير،و أشياء أخري كثيرة، و من يريد النجاح في الأهلي لابد أن يعمل من خلال منظومة القيم و المباديء الخاصة به، و أتمني أن نحافظ علي معدلات القيم و المباديء دائما في الأهلي، لاسيما و أن المسئولية أصبحت أكبر، و الصعوبات تزداد، الرؤية في التعامل مع الرياضة و كرة القدم لم تعد محلية فقط بل باتت عالمية بالنسبة لمصر كلها، و أعتقد أن هذا يساعد مع الفكر الجديد علي التطور و يدفعنا أن ننقل الأهلي نقلة نوعية عالمية في السنوات المقبلة.https://www.youtube.com/watch?v=ZFPtuNLHTOg#action=share

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض