أخبار عاجلهالأهلي زمان

زى النهارده الأحمر بطل كأس مصر

زى النهاردة “19 أبريل” عام “1929” توج الأهلى بلقب كأس السلطانية فى نسختها الثالثة عشر بعد فوزه فى المباراة النهائية على دريمامز الاسكتلندى بهدفين دون رد فى اللقاء الذى أقيم على استاد السكة الحديد فى جزيرة بدران للمرة الخامسة فى تاريخه. سجل هدفى الأهلى محمود مختار التتش، وتوفيق عبدالله، ليسترد الأهلى اللقب الذى فقده فى الموسم السابق على يد الترسانة. خاض الأهلى المباراة بتشكيل مكون من : عبدالحميد حمدى، محمد على رسمى، أحمد رفعت، رياض شوقى، رزق الله حنين، أحمد سليمان “هندبيرج”، ممدوح مختار صقر، توفيق عبدالله، حسين حمدى، محمود مختار التتش، جميل الزبير . وكان الأهلى قد أخرج كلا من الزمالك “الجديد”فى الدور الأول، ثم تخطى عقبة حامل اللقب الترسانة فى ربع النهائى بعد أن تعادلا بهدف لكل فريق بملعب الزمالك سجل للأهلى جميل الزبير، وللترسانة على رياض من كرة أتصدمت بأحمد سليمان “هندبيرج” لاعب الأهلى. وفى الأعادة رد الأهلى اعتباراه، وأكتسح الشواكيش بخماسية نظيفة سجلها توفيق عبدالله “هدفين”، وكلا من جميل الزبير، حسين حمدى من ركلة جزاء، ومختار التتش، وفى نصف النهائى هزم لانكشايرز الانجليزى بهدف حسين حمدى. زى النهاردة عام “1946” توج الأهلى بكأس مصر فى يوبيلها الفضى بعد فوزه على السكة الحديد بثلاثية نظيفة سجل محمد الجندى”هدفين”، وفؤاد صدقى “هدف” ليحافظ الأهلى على لقبه للعام الثانى على التوالى، ويصل للقبه رقم “12” فى تاريخ البطولة مثل الأهلى: كامل حامد، حمدى كروان، مصطفى علوانى” الكسار”، وديع عجوه، صلاح عثمان، محمود المهيملى ،عبدالقادر شمندى، فؤاد صدقى، أحمد مكاوى، حسين مدكور، منير حافظ. مثل السكة: حسب الله، حسين عبدالشافى، عبدالخالق شكرى، حليم ثالوث، شيببون، أسماعيل منصور، عبدالمنعم، نور المنشاوى، محمد مخيمر، الحريرى، محمد حافظ “سيكى”. وكان الأهلى قد وصل النهائى بعد أن تخطى فريق فؤاد الأول بطنطا فى الدور الأول، ثم الأسماعيلى فى ربع النهائى بنصف دستة أهداف، واخيرا الأوليمبى فى نصف النهائى بثلاثة أهداف مقابل هدف. زى النهاردة عام “2003”إستعاد الزمالك آماله فى الفوز باللقب بعد أن ضيق لفارق إلى نقطتين فقط فبل إنتهاء البطولة بأربعة أسابيع بعد فوزه على الأهلى المتصدر فى مباراة القمة رقم “91” وفاز بثلاثة أهداف مقابل هدف، وكانت المباراة قد تم تأجيلها من قبل اتحاد الكرة المصرية بسبب حرب العراق. إنتهى الشوط الأول بتقدم الزمالك برأسية حسام حسن فى الدقيقة “24”من عرضية طارق السيد، وفى الدقيقة الخامسة من الشوط الثانى تعادل أحمد بلال بيسراه من تمريرة من رأس وائل جمعة ليرفع رصيد أهدافه إلى الهدف رقم “16”، لم يستمر التعادل سوى أربعة دقائق حتى سجل عبد الحليم على هدف التقدم للزمالك بتسديدة بلسينج رائعة من فوق عصام الحضرى المتقدم، وقبل النهاية بأربعة دقائق أنهى جمال حمزة المباراة من متابعة لتسديدة بشير التابعى من ركلة حرة بعيدة المدى أرتدت من القائم مسجلا الهدف الثالث ليرفع الزمالك رصيده إلى “55، ويتوقف رصيد الأهلى عند “57”نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shortlink:

للاشتراك في google play

الأهلي فاميلي

مجانى
عرض